}); كنابة الأعداد معكوسة لدى الطفل -->
3897775963654217
recent
عناوين

كنابة الأعداد معكوسة لدى الطفل

الخط

 

كنابة الأعداد معكوسة لدى الطفل


كنابة الأعداد معكوسة لدى الطفل

يعاني الأطفال غالبا عند كتابة الأعداد من مشكلة قلب العدد و عدم كتابته بالشكل الصحيح و من الأعداد التي تتعب الأطفال في كتابتها بشكل صحيح العددين 3 و 5.

أسباب قلب العدد لدى الطفل 

لا يمكن حصر أسباب هذا المشكل في واحد أو اثنين، فقد يكون جذوره نفسية او اجتماعية لكن سنركز على أهمها على الإطلاق و المشترك بين جل الأطفال. فالسبب الرئيسي الذي يجعل الطفل يقلب الأعداد هو عدم قدرته على

التعامل مع الاتجاهات يمين يسار أعلى فوق. فالمعروف أن طفل ست او سبع سنوات لا يدرك الأشياء المجردة و يتعلم بالمحسوس. كما عدم قدرته على التعامل مع الفضاء المكاني مثل اللوحة أو ورقة الدفتر. و هذا ما يفسر وجود دروس في الرياضيات تتناول مفاهيم المكان قبل تقديم الأعداد. و سنرى من خلال حلول لهذه المشكلة لاحقا في هذا الموضوع أننا سنشتغل على نفس الموضوع ألا و هو الاتجاهات و التعامل مع الفضاء.

حلول قلب الطفل الأعداد


الرمل و الدقيق

يقلب الطفل العدد على اللوح أو الدفتر، دعونا نرجع به إلى الوراء. فالمعروف أن الأطفال يحبون اللعب بالرمل، التراب أو الدقيق. سنستثمر هذا الحب في حل المشكلة.

سنلعب معه على الرمل او الدقيق ونكتب الأعداد ببطء و نجعله يقلد ذلك. يجب أن نقسم العدد الى عدة مراحل إما مرتين أو ثلاثة. نكتب الخط الأفقي من خمسة أولا ثم نتبعه بالخط العمودي بعدها بنصف الدائرة، مع الحرص على أن يخط الطفل ما نخطه في كل مرة.

العجين

يحب الأطفال كذلك اللعب بالعجين، و غالبا ما تجدهم يشاكسون الأمهات عند إعداد أطباق الحلوى، و حبهم هذا سيساعدنا في حل مشكلتهم عبر تشكيل الأعداد 5 أو 3 من عجين. و لابد أن نحرص كذلك على تقسيم مراحل كتابة العدد. فالعدد 3 يتكون من مرحلتين عبر تشكيل نصفي دائرة، و العدد خمسة من ثلاث مراحل : خط أفقي و آخر عمودي ثم نصف دائرة.

الرجوع إلى اللوحة و الدفتر

في كل لعبة أو تمرين يبقى الأصل و المراد أن يتعلم الطفل الكتابة على اللوح و الدفتر، لذا عند كل تطبيق على الرمل أو بالعجين، نتبعه مباشرة بتطبيق و كتابة على الدفتر او اللوح. ولابأس ان نقدم له النموذج كذلك، و نحدد له المقياس. فالطفل في هذه المرحلة يتعلم بالتقليد و كلما أحسنت الكتابة سيكون لذلك أثر على خطه أيضا.

ملاحظات لابد منها

بداية الحل دائما هو عدم تضخيم المشكل في ذهن الطفل، و ذلك بجعله يفهم أن المشكل بسيط و تقني فقط و تشجيعه على حله و مساعدته على ذلك. فالصراخ أو العقاب سيجعل مشكلة صغيرة تكبر و تتعقد. كما أن تنويع وسائل التعلم تجعل طفلك يحب العمل و التعلم و ينكب عليه دون أي تأخر.

 

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة