}); قصة: السلحفاة التي فقدت درعها
3897775963654217
recent
عناوين

قصة: السلحفاة التي فقدت درعها

الخط

قصة: السلحفاة التي فقدت درعها

قصة: السلحفاة التي فقدت درعها


دخلت سلحفاة حقلا و وجدت ورقة خس مرمية فبدأت تأكلها ففاجأها صوت قوي أرعبها : آآآآه ... عرفت الآن من يتلف حقلي في غيابي.
التفتت السلحفاة فوجدت رجلا ضخما يقف غاضبا جدا فقالت :
سيدي أرجو منك السماح، كنت جائعة جدا جدا

رد عليها الفلاح فغضب أشد : انت سارقة، و إن أكلت فقط ورقة واحدة فهي سرقة.
يا لك من رجل بخيل..
دمدمت السلحفاة يائسة.. سمعها الرجل و ازداد غضبه فصرخ في وجهها: سأجعلك تدفعين ثمن كلماتك هذه .. سأنزع عنك هذا الترس الذي يغطي ظهرك..

وقبل أن تتمكن السلحفاة من فتح فمها انتزع الرجل درعها بقسوة وهو يضحك فيما كانت السلحفاة تبكي، لتمضي بعدها زاحفة وهي ترتجف من البرد، والخوف، صوب الغابة القريبة، حيث أخذت تنتحب بصوت مرتجف، أيقظ الغراب والقنفذ اللذان كانا يهجعان قريباً منها..

لماذا تبكين أيتها السلحفاة؟
سألها القنفذ.. مسحت السلحفاة دموعها بيدها، وأخذت تقص عليهما حكايتها مع الرجل القاسي الذي انتزع درعها.. وحين انتهت من سرد حكايتها قال لها الغراب:
لا بأس.. سأذهب حالاً إلى حقل الخس.. وأجلب لك درعك.
أما القنفذ فقد قال لها:
أما أنا فسوف أخيط لك الدرع ثانية، بواحدة من إبري القوية هذه.

وبعد قليل عاد للسلحفاة درعها الجميل، وعادت أنيقة مرة أخرى.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة