}); رياضيات : المقادير و المقاييس
3897775963654217
recent
عناوين

رياضيات : المقادير و المقاييس

الخط

رياضيات : المقادير و المقاييس

رياضيات : المقادير و المقاييس

أسباب ظهور أنظمة القياس

        فيما مضى كانت القياسات تستعمل بالخصوص في العمليات التجارية و ضبط المساحات الأرضية إلى جانب قياسات خاصة بالزمان و لكن تلك القياسات كلها كانت تخلو من التجانس إذ كانت كل منطقة و كل مدينة تتوفر على أنظمة قياس خاص بها تعتمد أحيانا على أعضاء الجسم الإنساني كالقدم و الذراع و الشبر كما تقوم أحيانا على أوعية خاصة بنقل
 أو حفظ بعض المنتوجات ومنها البرميل و اللفيفة و غيرها و كان قياس المساحات الأرضية يختلف من بلد إلى آخر : ففي بعض البلدان استعمل النهار كوحدة إلى غاية القرن الثامن عشر و في ذلك العهد أصبح انعدام التجانس و التشاكل و الدقة
غير محتمل مما أدى شيئا فشيئا إلى وضع وحدات قياس متساوية بالنسبة للجميع  ثم تحديد أنظمة قياس عالمية .

دور المقادير و القياسات في حياتنا اليومية

      بفضل حواسنا نحن دائما على اتصال بالظواهر التي نقيمها بكيفية ذاتية من خلال تجاربنا الفردية و منطق تفكير كل واحد منا  فالإحساسات غير متساوية  و غير متماثلة لدى بني الإنسان  فالماء داخل كوب قد يكون فاترا بالنسب لشخص ما و حارا بالنسب لغيره و الطرد الثقيل بالنسب للطفل يكون خفيف الوزن بالنسب للرجل و الطريق الوعر بالنسب لعجوز يكون سهلا و هينا بالنسب لشاب  و هدف العلوم هو وصف الظواهر بطريقة موضوعية خالية من الاعتبارات الذاتية و النسبية و لذالك يكون عليها قياسها باستعمال أدوات  قياس ملائمة .
لتحميل الملف المرجو الضغط على الرابط التالي: رياضيات : المقادير و المقاييس
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة