}); كيف أساعد طفلي على استعمال المقص
3897775963654217
recent
عناوين

كيف أساعد طفلي على استعمال المقص

الخط

كيف أساعد طفلي على استعمال المقصكيف أساعد طفلي على استعمال المقص


   أول مرة يستعمل الطفل المقص، يجد صعوبة في التعامل مع هذه الأداة مما يجعلنا ننكب على تعلمه مهارة مسك المقص قبل أن يتعلم مهارة التقطيع . فمرة يمسكه بيديه الاثنتين أو يوجهه لجسمه. لكن لماذا يجد الأطفال صعوبة في التعامل مع المقص؟

حسب الباحثين، المقص يمكن أن نوجهه لعدة اتجاهات و نعرف أن طفل ثلاث سنوات أو حتى أقل لا يستطيع بعد تمثل المكان و الفضاء و الاتجاهات. بالإضافة أن التعامل مع في المقص في مثل هذا العمر هي عملية دقيقة، و تتداخل فيها عناصر كثيرة. فنحن نتحدث عن خمسة أصابع، و نعرف أن عضلات الطفل لا زالت طرية، و درجة التصويب لديه لم تنضج بعد.

يبدأ الطفل تعلماته دائما بفترة تجريبية ، فعندما يقطع فغايته التقطيع فقط و ليس اتباع خط أو تقطيع شكل، لذا تظهر هذه الأفعال كأنها عشوائية لمن لا يعي أهمية مرحلة التجريب. فالطفل في هذه المرحلة ينمي مهارت عدة منها التعامل مع الأداة و علاقتها بجسده و الفضاء معا. ثم يتدرب في نفس الوقت على حسن استعمالها. لكن ماذا لو تعلم استعماله بشكل خاطئ؟  طبعا سيجد صعوبة في تدارك الامر و تعديل طريقة الاستعمال.

الحيلة التي نستعملها:

طبعا للعب دور مهم في التعلم، من هنا سنركز على حيلة تنطلق من هذا المبدأ و تجعل عملية تعلم التعامل مع المقص مسلية و فعالة بالإضافة إلى سرعة تعلم تقطيع الأشياء و اتباع الخطوط بشكل دقيق
نقدم للطفل صورة حافلة كالتي أسفله ، ثم أضع المقص في يدي و أتركه يتابع معي القصة :

الإبهام هو سائق الحافلة و الأصابع الأخرى هم الركاب.
المقص يمشي فوق الورقة، لأن الإبهام هو الذي يتحكم فيه و يوجهه أينما شاء.
بعد الشرح، نطبق على مثال بورقة، ومن الأحسن أن يكون خطا يشبه الطريق و نبدأ القص باتباع الخط. طبعا للحصول على نتائج أفضل من الاحسن أن تقطع الورقة وأنت  تصدر صوتا بفمك يشبه صوت حافلة.


قد يصادفكم مشكل، أن المقص يحتوي على عينين ضيقتين و يمكن أن نعدل

القصة بأن الإبهام يقود الحافلة و أصبع السبابة راكب بينما رفضت الأصابع الأخرى الركوب 
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة