}); 5 حيل لحفظ جيد و عدم النسيان
3897775963654217
recent
عناوين

5 حيل لحفظ جيد و عدم النسيان

الخط

5 حيل  لحفظ جيد و عدم النسيان

5 حيل  لحفظ جيد و عدم النسيان

   النسيان و عدم الحفظ عند الطفل مشكل يؤرق الآباء، فبالإضافة إلى  تمارين تقوية  الذاكرة و المتمثلة في المطالعة الدائمة و التركيز و تقوية قدراة العقل، هناك أيضا حيل و طرق خاصة تساعد  على التذكر الجيد و هذه المادة خاصة  بتلاميذ الإعدادي و الثانوي، و يمكننا أن ندرب الأطفال الصغار عليها أيضا، بمساعدتهم على تطبيقها إما في أنشطة منزلية أو صفية. 

تصنيف المعطيات حسب المجموعات 

   لتسهيل حفظ لائحة من المعطيات، من المحبذ أن يلجأ الطفل إلى تصنيفها إلى مجموعات متجانسة مما يساعده على التذكر و حسن استعمال ذاكرته. و يمكن أن يكون التصنيف كالتالي:
  • نفس الموضوع ( فواكه، خضر، حيوانات...)
  • تصنيف أبجدي( كلمات تبدأ بالميم، بالكاف، ....)
  • نفس اللون 
  • نفس الأصل و الانتماء 
تصنيف من نوع آخر:
في البداية نصنف حسب الفئات، ثم من داخل الفئة نجد تصنيف آخر مثلا مجموعة  الخضر و الفواكه، و نصف الفواكه إلى الحمراء و الصفراء و الخضراء. 

مثال: 
موضوع تولث البيئة : أولا أنواع تلوث البيئة. ( هواء - ماء- تربة) الكائنات المتضررة حسب كل وسط(نبات- حيوان- انسان). ثم تصنيف هذه الكائنات (  الحيوانات :طيور - تثدييات )

خلق مؤشرات تذكر 

    عندما يجد الدماغ مؤشرا للتذكر، فإنه يتذكر الموضوع كاملا بجميع عناصره. و من الأحسن أن أن يتم خلق هذه المؤشرات بشكل عفوي و إرادي لتستعمل كمعين على التذكر. و كلما كان المؤشر فعالا كانت عملية التذكر و الحفظ معا قوية. 
و و غالبا ما يكون المؤشر الفعال مرتبط بشيء مضحك أو غريب أو شخصي. و من المهم أن نعرف لماذا اخترنا المؤشر. 
و يمكن للتلميذ أن يرسم المؤشر المرتبط بالموضوع المعني. 

رسم صورة متعلقة بالموضوع 

   غالبا عندما يتلقى المتعلم موضوع يرسم له صورة ذهنية، فتلك الصورة لو استطاع رسمها على ورق و كتب عليها عناصر الموضوع سيسهل عليه حفظ محتواها و تذكره بكل سهولة. 

مبدأ تكرار المعلومة

   يتذكر الدماغ بشكل جيد المعلومات التي تلقاه مرتين في نفس اليوم، لأنه يعتبرها معلوممة مهمة و مفيدة. و كلما تكررت عملية تذكير الدماغ بنفس المعطيات خلال الأسبوع و الشهر فإن احتمال تذكرها بعد فترة من الزمن يزيد. لذا من الأهمية بما كان مراجعة المعطيات الأساسية التي تعلمها الفرد مساء كل يوم. 

محاربة النسيان لدى الطفل أثناء الدرس

المشاركة
 تساهم المشاركة في الفصل بشكل كبير في تذكر عناصر الدرس، و تتم عبر إضافة ملاحظة أو طرح سؤال. 
تسجيل العناصر الأساس في الدرس
عندما يسجل المتعلم المعلومات المصنفة أنها ذات قيمة في الدرس، فإن إعداة تذكرها يكون أسهل. تسجل هذه العناصر إما جملا أو صورا أو خطاطات. 
إعداة صياغة الموضوع
عندما يصيغ المتعلم الموضوع بأسلوبه الخاص فذلك يساعده في الحفظ و انعاش الذاكرة. 
إن الحفظ و تقوية الذاكرة هما شيئان متلازمان، و طالما يتدرب الطقل منذ صغره على ذلك و يكتسب طرقا تلائم قدراته و نموذج تعلمه فإن ذلك سينعكس على تحصيله الدراسي بتأكيد.   
أنظر كذلك الموضوع: نماذج التعلم السبعة: حدد طفلك من بين هؤلاء

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة