}); معاقبة الطفل بطريقة الكرسي
3897775963654217
recent
عناوين

معاقبة الطفل بطريقة الكرسي

الخط

معاقبة الطفل بطريقة الكرسي

معاقبة الطفل بطريقة الكرسي


     يميل الوالدين اللذان يتجنبان العقاب البدني إلى طريقة أخرى هي "كرسي التأديب"، وتتمثل في وضع الطفل في الركن على كرسي لمدة معينة عقابا على تصرف غير مقبول. لكن حتى هذه العقوبة لها شروط وظروف لابد أن تتوفر قبل الاقدام عليها لأن عدم اخذها بعين الاعتبار يعود بنتائج إما عكسية أو تستنفذ هذه العقوبة دورها.

شروط العقاب الكرسي

     أولا تحذير الطفل باستخدام الكرسي إذا لم يتراجع عن السلوك القبيح، فالبداية أن تشرح له ماهية العقوبة والالتزامات التي أخل بها. فضلا على ضرورة معرفة الطفل بالأسباب المنطقية والمعقولة التي ستجعله في مثل هذا الوضع. فالبداية دائما في أن يفهم الطفل أن السلوك غير مقبول ولماذا هو كذلك. كما أن عقوبة الكرسي تتماشى مع عمر الطفل، فسن الأربعة لا يجب ان تتجاوز أربعة دقائق، لأن في حالة العكس تجد الطفل إما سيدخل في ازمة انفعال كبيرة تؤثر عليه أو قد وجد لنفسه حلا آخر و هو اللعب بأشياء أخرى فالمكان الذي وضع فيه.

   من الشروط كذلك ألا يكون المكان مغلقا أبدا، ويوضع  الكرسي في مكان به لعب أو أدوات التسلية أو أكل. كما أن انتهاء المدة لا يعني أن إجراءات العقوبة قد انتهت، فمن المستحسن أن نحضنه ونعطف عليه بعد أن أمضى العقوبة. فذلك سيجعله يفهم أن تعرضه لعقوب لا يعني أبدا التخلي عنه بل هو بسبب الامتعاض من سلوك أبداه وبالنسبة للأسرة غير مقبول وجب تغييره.

   بعدها نفتح أمامه باب الاعتذار والتعبير عن مشاعره، وما اقترفه وما يجب أن يفعله مستقبلا. كل ذلك سيتعلم من خلاله حسن التصرف والانتباه  لبعض السلوكيات المرفوضة. لكن في المقابل لابد من الإشارة أن التربية شان معقد و ما يصلح لطفل قد لا يجدي مع آخر. لكن ما لا يغيب على الذهن هو عدم جدوى العقاب البدين أو الإهانة. و هنا أدرج واقعة حقيقية يوم رفض طفلي الإهانة من امه، حيث أنها في حالة غضب و انفعال غير محسوب وصفته بالحمار. فما إن دخل في نوبة بكاء شديد و بحرقة، واجابها انه لم يستسغ هذا الوصف " أنا ماشي حمار..."

  ردة فعله صدمتها حقا، لم تتوقع منه ذلك فأخذته بالحضن و اعتذرت له. طبعا أن كنت بالبهو أسمع حوارهما فقط دون أن أتدخل كالعادة. فالملاحظات نناقشها بعد نومه أو ذهابه للمدرسة، لكننا لم نناقش أبدا الأمر بل ضحكت كثيرا و قلت لها " لقد أعطاك درسا ممتازا اليوم" للإشارة ابني عمره خمس سنوات.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة